نذر مواجهة بين بغداد وأربيل

الأربعاء - 13 سبتمبر 2017 مـ - رقم العدد [14169]

نذر مواجهة بين بغداد وأربيل

البرلمان العراقي رفض الاستفتاء... وبارزاني في كركوك لشرحه
  • A
  • A
رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني خلال زيارته إلى كركوك أمس (رويترز)
بغداد - أربيل: «الشرق الأوسط»
ينذر استفتاء إقليم كردستان العراق على الاستقلال، المقرر إجراؤه في 25 سبتمبر (أيلول) الحالي، بمواجهة بين بغداد وأربيل؛ خاصة بعد تصويت البرلمان العراقي، أمس، ضد الخطوة الكردية وإلزامه الحكومة الاتحادية باتخاذ ما يلزم لإلغاء الاستفتاء. كما طالب «الحكومة الاتحادية وحكومة الإقليم ببدء الحوار الجاد لحل المسائل العالقة، بموجب الدستور والقوانين السائدة».

ووصف رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاستفتاء بأنه «غير دستوري»، ودعا في مؤتمر صحافي القيادة الكردية إلى المجيء إلى بغداد «لفتح الحوار». وتابع: «حذار حذار ممن يريد أن يجرنا إلى فتنة جديدة يكون الكل فيها خاسراً».

وردت أربيل على تصويت البرلمان العراقي باعتباره غير ملزم. وقال هوشيار زيباري وزير الخارجية العراقي السابق والمستشار الحالي لرئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني، إن برلمان الإقليم سيرد قطعاً على القرار عندما يجتمع غداً.

وفي تحدّ آخر لبغداد، زار بارزاني كركوك، المتنازع عليها أمس، ليشرح لمكوناتها الاستفتاء، وليؤكد أن الشعب الكردي سيواجه حتى آخر شخص أي قوة أو طرف يحاول استقطاع المدينة من كردستان. ورفض التهديدات التي تطلقها فصائل «الحشد الشعبي» وعدد من الأطراف السياسية العراقية بالحرب ضد الإقليم، ووصفها بـ{الصبيانية}.

...المزيد
العراق استفتاء كردستان

التعليقات

رشدي رشيد
13/09/2017 - 12:36
عجيب هذا الذي نسمعه من الحكومة في بغداد. ان الدستور العراقي الذي حاول المالكي وبعده العبادي الى إلغاء مضمونها تذكر و بوضوح على القانون الفدرالي والذي يتضمن أحقية الأقاليم بالانفصال اذا ما تم تقرير ذلك من قبل سكان هذه الأقاليم. فلماذا النواح والصياح من قبل ملالي طهران واعوانهم في بغداد؟ ماذا يريد العبادي من الاكراد؟ تجويعهم حتى الموت ام اخضاع الاكراد لسلطة الملالي في قم وإبداء الطاعة والولاء لملة الحقد والاجرام في قم. على العرب جميعا وخصوصا دول الخليج دعم الاكراد في سعيهم لإنشاء دولتهم الديمقراطية في الشرق الاوسط وكسب ود الاكراد بدل معاداتهم. ألم يكفي ضربهم بالكيماوي والتهجير والقتل والتعذيب. القافلة الكردية تسير شاء مَن شاء وأبى مَن أبى وعلى بركة الله.
شاهين صابر
البلد: 
كرديتان/ العراق
13/09/2017 - 16:30
عاجلا ان آجلا سيتم التصادم بين الاقليم ة بغداد حتى بدون استفتاء و هي في الحقيقة بدأت منذ ثلاث سنوات و لكن البدايه كانت تصادم عسكري والحقيقة التصادم هو لسببين. اولهما ان بغداد تسعر بعد القضاء على داعسر انها قويه و لم تبقىايه قوة سوى الكردو بعتقدون بان آن الاوان باخضاع الكرد للسلطة المركزية و هذا ليس بسر بل يعلنونها مرارا و تكرارا. و السبب الثاني ان ايران منزعجة جدا من استقلال الكرد حيث يعتقدون بانهاستكون سندا قويالكردايران و سيقومون باستحقاقهم القومي في ايران ، و هذا يصب في مصلحة العراق. لكن السؤال اذا ما دارت معركة بين بغداد من يكون المتضرر على المدى البعيد. برأي ستكون بغداداقتصادا و امنيا. و السؤال هل تتفرج واشنطن و تركيا و تسلمان عراق الى ايران. عند حدوث ذلك يجب ان نعترف بان هناك اتفاقا ضمنيا بينهما، هل يعقل ذلك ام السياسه لابالمنطق
ali
البلد: 
ksa
14/09/2017 - 05:16
ليت العرب السنة في الموصل والمحافظات العراقية الشماليه الغربية يتحدون ويحذون حذوا الأتراك
عرض الكل
عرض اقل

الوسائط المتعددة