تسارع بدانة الأطفال في المنطقة العربية

الخميس - 12 أكتوبر 2017 مـ - رقم العدد [14198]

تسارع بدانة الأطفال في المنطقة العربية

  • A
  • A
جنيف: «الشرق الأوسط»
حذرت دراسة دولية أمس من تزايد نسبة البدانة وسط الأطفال في العالم، مشيرة إلى تسارع الظاهرة خصوصاً في البلدان ذات الدخل المنخفض والمتوسط، ومنها المنطقة العربية.

وقال باحثون في جامعة «إمبريال كوليدج» بلندن، وفي «منظمة الصحة العالمية»، إنه لم تطرأ زيادة على معدلات بدانة الأطفال والمراهقين في الولايات المتحدة وشمال غربي أوروبا وفي البلدان الأخرى الغنية، لكنها ما زالت «مرتفعة بشكل غير مقبول» هناك. وقال ماجد عزتي من كلية الصحة العامة في «إمبريال كوليدج» لندن، أحد معدي الدراسة: «على مدى 40 عاماً زاد عدد الأطفال البدناء إلى عشرة أمثاله ليرتفع من نحو 11 مليون طفل ومراهق بدين في مختلف أنحاء العالم إلى ما يزيد على 120 مليوناً».

ووفقاً لأكبر دراسة تُجرى حتى الآن، فإن 213 مليون طفل آخرين في الفئة العمرية بين خمسة أعوام و19 عاماً كانوا يعانون زيادة في الوزن في العام الماضي، لكنهم لم يصلوا إلى مستوى البدانة. ودعا الباحثون إلى تحسين التغذية في البيت والمدرسة وممارسة مزيد من التمرينات لمنع جيل من الوصول إلى سن البلوغ وهو عرضة لمخاطر أكبر للإصابة بالسكري وأمراض القلب والسرطان بسبب البدانة.

وقال عزتي إن جنوب أفريقيا ومصر والمكسيك التي كان «لديها مستويات متدنية جداً من البدانة قبل أربعة عقود» أصبحت الآن من بين الدول التي لديها معدلات مرتفعة من البدانة بين الفتيات، بنسبة تتراوح بين 20 و25 في المائة.

...المزيد

الوسائط المتعددة