ديفيد لينش: أفلامي تتناول عالماً معقداً

الثلاثاء - 02 يناير 2018 مـ - رقم العدد [ 14280]

ديفيد لينش: أفلامي تتناول عالماً معقداً

قال لـ {الشرق الأوسط} إنه عائد إلى غرائبياته
  • A
  • A
المخرج ديفيد لينش
لوس أنجليس: محمد رُضـا
يعتبر المخرج السينمائي الأميركي ديفيد لينش الأصعب بين المخرجين لجهة فهم أعماله. ويدافع لينش، مخرج «الرجل الفيل» عام 1980، عن أسلوبه بقوله إنه يتعامل مع عالم معقد، معلنا في حديث لـ«الشرق الأوسط» عن أنه سيعود إلى «غرائبياته».

ويقول لينش: «إنني تعودت على أسلوب معقد يعتمد على التجريب وتشابك الحكاية وغرابة الشخصيات، لا للمشاهد فقط بل عن بعضها البعض»، مضيفا أنه يتعامل مع عالم «معقد عاطفيا ونفسياً»، وأنه يتمهل كثيرا قبل الإقدام على أي مشروع وأن «ما يحدث هو أنّني أبحث عن موضوع يختلف، شرط أن يلائم شروطي كفنان. هذا يقرّبني من أفكار ويبعدني عن أخرى». ويوضح أن السينما عنده «هي صورة وصوت يتحركان عبر الزمن. الصورة قد تتحرك بسرعة وقد تتحرك ببطء، كذلك الصوت. السينما هي مثل الموسيقى نتيجة حركات وعناصر مختلفة عليها أن تعلو أو تنخفض حسب المرحلة التي تمر بها».

وبسؤاله عما إذا كان هو يتغير مع تغير العالم، يجيب لينش: «أنا ما زلت ما كنت عليه. أنت ما زلت على ما كنت عليه. عندما نتكلم مع أنفسنا نكتشف أنّنا ما زلنا في موقعنا. ما زلنا كما كنّا. كنت أحبّ السّينما والموسيقى والرّسم والخشب... الآن وبعد كل هذه السنوات ما زلت أحب السينما والموسيقى والرّسم والخشب. لا يمكن لي أن أتغيّر وما زلت أحبّ ما بدأت بحبه سابقاً».

...المزيد

الوسائط المتعددة