نظام سعودي بالأقمار الصناعية لتتبع السفن التجارية حول العالم

الاثنين - 16 أبريل 2018 مـ - رقم العدد [14384]

نظام سعودي بالأقمار الصناعية لتتبع السفن التجارية حول العالم

تعمل على ترقيته {مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية}
  • A
  • A
لندن «الشرق الأوسط»
يمتاز نظام مراقبة السفن التجارية عبر الأقمار الصناعية، الذي ابتكرته مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، بتغطية يومية شاملة لحركة السفن تصل إلى 30 ألف سفينة حول العالم. ويعمل النظام عن طريق الأقمار الصناعية من خلال استقبال الإشارات الخاصة بنظام التعريف الأوتوماتيكي (AIS) التي ترسلها السفن حول العالم، حيث تحتوي هذه الإشارات على معلومات عن هوية السفينة وحالتها واتجاهها.
وتوفر المدينة مجموعة من الأقمار الصناعية الوطنية ومنها سعودي كومسات - 7 وسعودي سات - 4، وذلك لاستقبال الملايين من الإشارات التي تغطي أكثر من ثلاثين ألف سفينة تجارية حول العالم، ومن ثم إرسال الإشارات الملتقطة للمحطة الأرضية لجمعها وتخزينها.
ويهدف المشروع إلى تطوير الأنظمة المتعلقة بمعالجة وتخزين وعرض وتحليل البيانات، إضافة إلى تعريف جميع السفن من مصادر عالمية موثوقة ولذلك لتقديم الخدمة إلى المستفيدين. وقد تم تدشين النسخة الأولى من النظام في عام 2012 ليستخدمه عدد من الجهات في المملكة.
ويجري العمل بالمشروع على ترقية الأنظمة والبنى التحتية المعلوماتية لتتناسب مع حجم البيانات المتزايد، بالإضافة إلى الاستفادة من التقنيات الحديثة في الذكاء الصناعي وتحليل البيانات لمساعدة المستفيدين في أتمتة عدد من وظائف النظام، كما يجري التنسيق لإضافة البيانات المستقبلة من أقمار تجارية أخرى لتعزيز البيانات الحالية وتقديم خدمة أفضل للمستفيدين.
وقد جرى خلال المشروع إكمال دراسة لاستخدام تقنيات الذكاء الصناعي وتعلم الآلة للاستفادة من البيانات بالتعاون مع شركة بوينغ، وترقية البنى التحتية المعلوماتية وأنظمة التخزين والمعالجة، وكذلك تجهيز اتفاقيات جديدة لاستقبال البيانات من أقمار أخرى وتهيئة النظام لاستقبالها.
ويأتي هذا المشروع في إطار تطوير المدينة لأنظمة لتتبع الممتلكات المتحركة عبر الأقمار الصناعية الوطنية، وذلك لخدمة قطاعات النقل والخدمات اللوجيستية.

الوسائط المتعددة