مصر: أحكام بالسجن المؤبد والمشدد لـ65 متهماً بقضية «داعش الصعيد»

الخميس - 08 نوفمبر 2018 مـ -

مصر: أحكام بالسجن المؤبد والمشدد لـ65 متهماً بقضية «داعش الصعيد»

  • A
  • A
قوات أمن مصرية خارج محكمة (أرشيف - رويترز)
القاهرة: «الشرق الأوسط أونلاين»
قضت محكمة مصرية اليوم (الخميس) بسجن 65 متهما بين خمسة أعوام والسجن المؤبد 25 عاما لإدانتهم بنشاط إرهابي في قضية تُعرف إعلاميا باسم «داعش الصعيد».
وأصدرت محكمة جنايات الجيزة، اليوم، أحكامها بالسجن المؤبد لـ18 متهماً والمشدد 15 سنة لـ41 متهما و5 سنوات لـ6 متهمين وبراءة اثنين، في قضية اتهامهم بتشكيل خلية إرهابية والانضمام إليها، تتبع تنظيم داعش وتعمل في نطاق 6 محافظات، وقد أطلقوا على أنفسهم «تنظيم ولاية الصعيد».
ومن بين المتهمين الـ65، هناك 43 متهما محبوسين احتياطيا، فيما لا يزال بقية المتهمين هاربين، ومن بينهم سيدتان كشفت التحقيقات قيامهما بتمويل العمليات الإرهابية للتنظيم.
ووجهت النيابة إلى المتهمين تهم تأسيس وتولي قيادة والانضمام إلى جماعة أسست على خلاف أحكام القانون، الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين، ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي.
كما أسندت النيابة إلى المتهمين السرقة بالإكراه، وحيازة أسلحة نارية وذخائر، مما لا يجوز الترخيص بحيازتها أو إحرازها، وتصنيع مفرقعات، والتحضير لارتكاب أعمال إرهابية برصد منشآت عامة وحيوية.
وكشفت تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا عن تلقي المتهم الأول في القضية ويدعى مصطفى أحمد عبد العال تكليفا من قيادات تنظيم داعش خارج البلاد، بتأسيس جماعة إرهابية تحت اسم «تنظيم ولاية الصعيد» يعتنق عناصرها أفكارا إرهابية تقوم على تكفير الحاكم ورجال القوات المسلحة والشرطة واستباحة دمائهم، وكذا استهداف أبناء الطائفة المسيحية واستحلال أموالهم وممتلكاتهم.
وللمتهمين الذين صدر الحكم عليهم حضوريا أن يطعنوا عليه أمام محكمة النقض، أعلى محكمة مدنية مصرية، ولها أن تؤيد العقوبات التي حكمت بها محكمة الجنايات أو تعدلها، وإن ألغتها تعاد المحاكمة أمامها.
وتعاد محاكمة المتهمين الهاربين أمام محكمة الجنايات التي أصدرت الحكم إذا سلموا أنفسهم أو ألقت الشرطة القبض عليهم.
مصر

الوسائط المتعددة