واردات الهند من النفط تسجل مستوى قياسياً في 2018

السبت - 12 يناير 2019 مـ - رقم العدد [ 14655]

واردات الهند من النفط تسجل مستوى قياسياً في 2018

ارتفعت 4.8 % بإجمالي بلغ حوالي 4.6 مليون برميل يومياً
  • A
  • A
نيودلهي: «الشرق الأوسط»
أظهرت بيانات لتتبع الناقلات اطلعت عليها وكالة رويترز أن الهند زادت وارداتها من النفط الخام بنسبة 4.8 في المائة في 2018 إلى مستوى قياسي بلغ 4.58 مليون برميل يوميا، بينما عززت البلاد المشتريات لتغذية قدراتها التكريرية المتنامية.
وكشفت البيانات أنه في ديسمبر (كانون الأول)، بلغ إجمالي واردات البلاد من النفط 4.86 مليون برميل يوميا، بزيادة نحو 15 في المائة مقارنة مع الشهر السابق ومرتفعة نحو 11 في المائة مقارنة مع مستواها قبل عام.
وفي 2018 واصل العراق تصدر موردي النفط إلى الهند على أساس سنوي للعام الثاني على التوالي، فيما حافظت السعودية على المركز الثاني وفقا لما أظهرته البيانات.
وظلت إيران ثالث أكبر مورد للنفط إلى الهند في 2018، وتظهر البيانات أن إجمالي واردات الهند من إيران في 2018 بلغ نحو 531 ألف برميل يوميا، بزيادة قدرها 13 في المائة على أساس سنوي.
وظلت منطقة الشرق الأوسط أكبر مورد للنفط إلى الهند، مع ارتفاع حصة المنطقة في الواردات إلى نحو 65 في المائة من 63 في المائة قبل عام. وانخفضت واردات النفط الهندية من أفريقيا قليلا لتمثل نحو 14.5 في المائة من إجمالي الواردات.
وبحسب بيانات وزارة البترول الهندية فقد زاد الطلب على الوقود في البلاد بـ3.2 في المائة خلال ديسمبر (كانون الأول) مقارنة بنفس الشهر من العام السابق.
وبلغ حجم الطلب على الوقود 18.5 مليون طن، وكانت مبيعات البنزين أعلى 10 في المائة مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، حيث وصلت إلى 2.4 مليون طن.
وزادت مبيعات غاز الطهي بـ5.6 في المائة إلى 2.17 مليون طن، بينما ارتفعت مبيعات النفط بـ10.7 في المائة إلى 1.23 مليون طن.
وزادت مبيعات القار، المستخدم في صناعة الطرق، بـ1.9 في المائة، بينما ارتفعت مبيعات زيت الوقود بـ6.5 في المائة.
وكان وزير النفط الهندي، دارمندرا برادهان، قال قبل أيام إن الحكومة الهندية تدرس إمكانية اتخاذ عدة خطوات لتعزيز إنتاج النفط والغاز الطبيعي.
ونقلت وكالة بلومبرغ للأنباء عن الوزير القول إن الحكومة تعتزم تقديم مزيد من الحوافز لزيادة الإنتاج.
وقالت بلومبرغ إن الحكومة تدرس تقديم حوافز خاصة لحقول النفط والغاز الطبيعي الواقعة في مناطق نائية يصعب الوصول لها.
من ناحية أخرى قال الوزير الهندي إن الهند تواصل إصلاحاتها الخاصة بقطاع النفط لتعزيز الإنتاج.
وشهد الاقتصاد الهندي وتيرة نمو قوية في الفترة الأخيرة، وتتوقع وزارة الإحصاءات وتنفيذ البرامج الهندية أن ينمو الاقتصاد بأسرع وتيرة له منذ ثلاثة أعوام خلال العام المالي الذي ينتهى في مارس (آذار) المقبل.
ونقلت وكالة بلومبرغ عن الوزارة القول إن إجمالي الناتج المحلي سوف ينمو بنسبة 7.2 في المائة خلال العام المالي الحالي، بما يتوافق مع توقعات بلومبرغ التي أطلقتها بعد استطلاع آراء 14 اقتصاديا.
وقالت الوزارة إنه من المتوقع أن ينمو إجمالي القيمة المضافة، الذي يعد مكونا رئيسيا بإجمالي الناتج المحلي، بنسبة 7 في المائة. وكان إجمالي القيمة المضافة قد نما بنسبة 6.5 في المائة خلال العام المالي الماضي.
وتتوقع الوزارة نمو الإنتاج الصناعي بنسبة 8.3 في المائة خلال العام المالي الحالي مقارنة بنموه بنسبة 5.7 في المائة العام المالي الماضي. وذكرت بلومبرغ أنه من المتوقع نمو الإنتاج الزراعي بنسبة 3.8 في المائة.
الهند اقتصاد الهند

الوسائط المتعددة