تسلل من الحدود الإسرائيلية إلى لبنان

الخميس - 17 يناير 2019 مـ - رقم العدد [ 14660]

تسلل من الحدود الإسرائيلية إلى لبنان

  • A
  • A
الجدار الحدودي الذي شيدته إسرائيل كما بدا في الصورة الملتقطة من بلدة كفر كلا اللبنانية في ديسمبر الماضي (أ.ف.ب)
تل أبيب: «الشرق الأوسط»
طلب الجيش الإسرائيلي من قوات اليونيفيل في لبنان مساعدته على التحقيق في قصة خرق الحدود الإسرائيلية إلى لبنان، التي يعتقد أن شخصا ما أحدث فجوة في السياج الأمني الحدودي الفاصل بين البلدين وترك أثرا يدل على إمكانية تسلل من إسرائيل إلى لبنان.
وكان الجيش الإسرائيلي، قد أصدر بيانا مقتضبا، جاء فيه أنه يجري تحقيقًا في هذا الشأن، فيما أكد أن الآثار تشير إلى شبهات حول تسلل شخص ما من المناطق الشمالية الإسرائيلية إلى الأراضي اللبنانية. وبعدما نشرت وسائل إعلام لبنانية نبأ حول «مشاهدة شخص يرتدي زي الجيش الإسرائيلي تسلل، ومعه صندوق، إلى موقع الراهب في بلدة عيتا الشعب الحدودية في جنوب لبنان»، تحسب الإسرائيليون من أن يكون في الأمر ورطة جديدة مع السلطات اللبنانية أو «حزب الله» يضطرها إلى التفاوض حول إعادته وبأي ثمن.
ووفقًا للتقارير، فإن الشخص المتسلل رمى الصندوق وأوراقا ثبوتية باللغة العبريّة لدى لقائه أهالي البلدة، ثم فر هاربا، وبقي مختفيا عن الأنظار في مكان مجهول في الأراضي اللبنانية في منطقة الخرزة، فيما تعمل استخبارات الجيش اللبناني على العثور عليه. لكن تقارير أخرى قالت إن الشخص الذي دخل إلى لبنان من جهة موقع الراهب، كان باللباس المدني، وقد رمى كيسا كان معه وفر. ولم تتوفر أي معطيات دقيقة عن هويته بعد.
لبنان اسرائيل العلاقات اللبنانية الإسرائيلية

الوسائط المتعددة