«روائع المسرح العالمي» تعيد إصدار أعمال لغوته ولوركا

الأربعاء - 23 يناير 2019 مـ - رقم العدد [ 14666]

«روائع المسرح العالمي» تعيد إصدار أعمال لغوته ولوركا

الدفعة الأولى تواكب اليوبيل الذهبي لمعرض القاهرة للكتاب
  • A
  • A
القاهرة: حمدي عابدين
تعيد سلسلة «روائع المسرح العالمي»، التي تشرف عليها الهيئة العامة لقصور الثقافة المصرية، طباعة إصداراتها من عيون المسرحيات التي قام بتأليفها رموز من أدباء ومبدعي العالم، وسوف تبدأ بخمسة وعشرين عملاً مسرحياً، كانت صدرت من قبل منذ انطلاق السلسلة عام 1959 ضمن مشروعات وزارة الثقافة والإرشاد القومي بعد قيام ثورة يوليو (تموز) 1952، ثم سلسلة «مسرحيات عالمية» بعد أن تغير اسمها عام 1962.
السلسلة التي يرأس تحريرها الشاعر جرجس شكري، كان من بين أهدافها أن تواكب إعادة طباعة هذه المسرحيات فعاليات معرض القاهرة الدولي للكتاب، الذي يحتفل بيوبيله الذهبي هذا العام، وكان هناك سعي، حسب ما قال شكري، لإعادة إصدار مسرحياتها، حسب التسلسل الزمني، ولكن الفكرة تبلورت على أرض الواقع لتقديم 50 عنواناً على دفعتين، إذ وجد المسؤولون عنها صعوبة في الالتزام بالتسلسل لأسباب كثيرة؛ منها صعوبة الوصول إلى بعض المترجمين أو الورثة.
وذكر شكري أن الهيئة التزمت وهي تعيد طباعة المسرحيات بتقديمها كما هي مصحوبة بالمقدمات والدراسات الوافية دون حذف أو إضافة، في محاولة لاستعادة روح زمن النهضة والازدهار المسرحي وتقديمه للقارئ من خلال هذه النصوص.
وأشار شكري إلى أن من بين الإصدارات: «مركب بلا صياد» تأليف أليخاندرو كاسونا، وهي من ترجمة الدكتور محمود علي مكي، إلى جانب مسرحية «الأشجار تموت واقفة» أيضاً تأليف أليخاندرو كاسونا، و«بيت برناردا ألبا»، وهي من تأليف فيديريكو غارثيا لوركا، وقام بترجمتها الدكتور محمود علي مكي، وهناك مسرحيتان قام بترجمتهما الكاتب أنيس منصور، وهما «هي وعشاقها» تأليف فريدريش دورينمات، و«أمير الأراضي البور» تأليف ماكس فريش.
أما المترجم الدكتور مصطفى ماهر فقد صدرت له عدد من المسرحيات هي: «زيارة السيدة العجوز» تأليف فريدريش دورينمات و«بيدرمن ومشعلو الحرائق» تأليف ماكس فريش، و«كاسبار» تأليف بيتر هاندكه، و«مينافون بارنهلم» تأليف غوتهولد أفرايم ليسنغ.
ولفت شكري إلى أن هناك أعمالاً صدرت من ترجمة سعد مكاوي منها: «بيكيت أو شرف الله» تأليف جان أنوي، وأخرى قدمها إلى العربية جلال العشري مثل «القرد الكثيف الشعر» و«الإله الكبير براون» تأليف يوجين أونيل، فضلاً عن «عندما تعمى البصيرة أو مالاتستا» تأليف: هنري دي مونترلان وترجمها الكاتب وحيد النقاش.
ولن يخلو الإصدار الاستعادي، حسب شكري، من أعمال برتولد بريخت، التي قدمها إلى العربية الدكتور عبد الغفار مكاوي، ومنها «السيد بونتيلا وتابعه ماتي» و«الاستثناء والقاعدة»، و«محاكمة لوكولوس» و«أوبرا ماهاجوني»، كما أن الدكتور مكاوي قدم 3 مسرحيات في كتاب واحد للشاعر الألماني كارل جورج بوشنر، فضلاً عن غوته الذي تعيد السلسلة طباعة مسرحيتين له، الأولى هي «نزوة العاشق... والشركاء» تأليف ي. ف. غوته ترجمة مصطفى ماهر، و«تاسو» وقدمها الدكتور عبد الغفار مكاوي، فضلاً عن «سيرانو دي برجراك» تأليف أدمون روستان وترجمة عباس حافظ.
وذكر جرجس أن الدفعة الأولى من الإصدار الجديد تتضمن أيضاً أعمالاً لموريس ماترلنك، وسومرست موم، وجوليان جرين، وشون أوكاسي، وجون ميلنجتون سينج.
Art

الوسائط المتعددة