واشنطن تنفي ممارسة ضغوط على المصارف لوقف التعامل مع الفلسطينيين

الثلاثاء - 12 فبراير 2019 مـ -

واشنطن تنفي ممارسة ضغوط على المصارف لوقف التعامل مع الفلسطينيين

  • A
  • A
محمود عباس رئيس السلطة الفلسطينية (أ.ف.ب)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»
نفت الولايات المتحدة أن تكون قد مارست ضغوطا على المصارف لكي توقف تعاملها مع الحكومة الفلسطينية التي تدهورت علاقتها مع الإدارة الأميركية.
واتّهم مسؤولون فلسطينيون الولايات المتحدة بالسعي لمنع المصارف من التعامل مع السلطة الفلسطينية التي تتمتّع بحكم ذاتي محدود في الضفة الغربية المحتلة.
وليل أمس (الاثنين) قال مسؤول أميركي في رسالة وجهها إلى وكالة الصحافة الفرنسية إن «الولايات المتحدة لم تطلب من الجهات المانحة الأجنبية الحد من مساعداتها للفلسطينيين، كما لم تطلب من المؤسسات المالية وقف التحويلات المالية إلى الحسابات المصرفية التابعة للسلطة الفلسطينية».
وتابع المسؤول «نحن مطّلعون على تقارير إعلامية أفادت بحصول ذلك. تلك التقارير غير صحيحة».
والأحد اتّهم حسين الشيخ، وزير الشؤون المدنية الفلسطينية واشنطن بفرض «حصار مالي» على السلطة الفلسطينية.
وقال الشيخ لوكالة الصحافة الفرنسية «لقد بدأت أطراف ومؤسسات مالية دولية كبرى تلبية طلب أميركي فرض حصار مالي مشدد على السلطة» الفلسطينية.
فلسطين النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي

الوسائط المتعددة