تعرف على أخطر الطرق والمسارات في العالم

الأربعاء - 13 مارس 2019 مـ -

تعرف على أخطر الطرق والمسارات في العالم

  • A
  • A
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
هناك الكثير من طرق السريعة تكون القيادة عليها محفوفة بالمخاطر التي تجعل السائقين ينزلقون عبر الممرات الجليدية أو يصابون في انهيارات جبلية ويلقون حتفهم.

ويرصد موقع «بيزنس إنسيدر» الأميركي، قائمة بالطرق الأكثر خطورة في العالم، في أماكن مثل الصين وبوليفيا وألاسكا، حيث يمكن للسائقين مواجهة الطرق السريعة الضيقة غير المعدة للقيادة والمعرضة للانهيارات الأرضية والانهيارات الثلجية والتضاريس الجبلية شديدة الانحدار ومنها ما يلي:

- طريق كاراكورام السريع:

يمتد بين باكستان والصين ويتصدر قائمة أخطر الطرق في العالم نظراً لأنه عرضة للانهيارات الأرضية القاتلة. ويبلغ طوله 800 ميل، ويعاني من مجموعة مرعبة من الكوارث الطبيعية، بما في ذلك الانهيارات الأرضية والثلجية والفيضانات والثلوج الكثيفة.

ورغم كونه وجهة سياحية شهيرة، حيث يصفه البعض بأنه أعجوبة العالم الثامنة، فإن الطريق السريع يشهد وفيات متكررة.

وفي أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، قُتل 17 شخصاً عندما سقطت حافلة في ممر ضيق بعد انقلابها على الطريق السريع. وقبل ذلك بشهر قُتلت سائحة في انهيار أرضي أصاب سيارتها.

- طريق نورث يونغاس في بوليفيا:

يسجل هذا الطريق ما يقرب من 200 إلى 300 حالة وفاة سنوياً، حيث إنه ملقب بـ«طريق الموت» ويبلغ طوله 12 قدماً فقط، ويقع على امتداد ضيق في جبل كورديليرا أورينتال في بوليفيا، وغالباً ما يغرق في المطر والضباب. ويمكن أن يؤدي الانعطاف الخطأ إلى هبوط المسافرين في أي مكان من ارتفاع 4 آلاف إلى 15 ألف قدم. وقتل نحو ألف عامل أثناء بناء هذا الطريق السريع في عام 1959. بسبب الانفجارات والانهيارات الأرضية.

- طريق المحيط الأطلسي في النرويج

يمر طريق المحيط الأطلسي في النرويج بمجموعة صغيرة من الجزر ذات المناظر الخلابة، ولكن عندما تبدأ العواصف تهب الرياح والمياه على جزء متعرج من الطريق، مما يشكل خطراً على السائقين. وتعرض الطريق لعشرات العواصف والرياح أثناء بنائه في الثمانينات.

- طريق دالتون السريع في ألاسكا

يقوم السائقون بإحضار معدات السلامة الخاصة بهم إذا سلكوا هذا الطريق، لعدم وجود منشآت طبية على طوله البالغ 414 ميلاً، ولا توجد محطات وقود أو مطاعم أو فنادق على امتداد 240 ميلاً. ومعظم الطريق غير ممهد ومصنوع من الحصى، مما يجعل من الصعب على السائقين استخدامه حتى في الظروف الجوية الجيدة. وفي فصل الشتاء يصبح الطريق زلقاً وجليدياً إلى درجة أن سائقي الشاحنات على الطرق الجليدية يرفضون عبوره.

- ممر «زوجي» في الهند

غالباً ما يتم إغلاق الممر خلال فصل الشتاء حيث يشكل تساقط الثلوج الكثيف، جدراناً سميكة من الجليد على جانبي الطريق. وحتى في ظل الظروف الجوية المستقرة، يفتقر مسار الممر الضيق إلى الحواجز الواقية، مما يعرض السائقين لخطر الهبوط لمسافة 11500 قدم.

- نفق غوليانغ الصيني

في سبعينات القرن الماضي، قام ما يقرب من 4 آلاف قروي بحفر نفق غوليانغ بالأزاميل في قلب جبال تايهانغ الصينية. ورغم أن المنطقة أصبحت شهيرة بين السياح، فإن النفق لا يزال يفتقر إلى الحواجز والمصابيح، مما يجعل دخول السائقين إلى النفق على مسؤوليتهم الخاصة.

- طريق كابول - جلال آباد في أفغانستان

رغم أن الطريق المتعرج يتكون من خطين ويوفر مساحة كافية بالكاد للسيارات، فإن السائقين يواصلون الصعود بسرعة عالية، بينما تواجه الشاحنات الثقيلة صعوبة في تسلق المتحدر الحاد، مما يعرض السكان المحليين للموت كثيراً.

بالإضافة إلى أن الطريق أيضاً يتعرض للتفجيرات الانتحارية وعمليات الاختطاف التي تنفذها حركة «طالبان»، ويطلق السائقون على الطريق «وادي الموت»، ويستخدمونه للوصول إلى الطريق التجاري الرئيسي.
أفغانستان

الوسائط المتعددة