جمعية سعودية تطلق «وثيقة» لتعامل الأطفال مع الأجهزة الذكية

الثلاثاء - 16 أبريل 2019 مـ - رقم العدد [ 14749]

جمعية سعودية تطلق «وثيقة» لتعامل الأطفال مع الأجهزة الذكية

  • A
  • A
الجمعية تركز على تثقيف الآباء والأمهات
الدمام: إيمان الخطاف
أطلقت جمعية سعودية وثيقة أولى من نوعها تحت مسمى «وثيقة الاستخدام الأمثل للأجهزة الذكية للأطفال». وتعد الوثيقة دليل استرشاد لتعامل الآباء والأمهات مع الأبناء في وجود الأجهزة، في وقت كشفت الجمعية أن أحدث الإحصاءات تشير إلى كون الأطفال السعوديين يقضون أكثر من 3 ساعات يومياً على الأجهزة الذكية لقضاء أوقات فراغهم.
ويوضح الدكتور محمد العبد القادر، الأمين العام لجمعية «وئام للتنمية الأسرية» في المنطقة الشرقية، أن وثيقة الاستخدام الأمثل تتضمن عدداً من القواعد التي تحمي الطفل عند استخدام الأجهزة الذكية. وتابع العبد القادر لـ«الشرق الأوسط» أن الوثيقة تشتمل على منع استخدام الجهاز في أوقات الصلوات والمذاكرة وعلى طاولة الطعام وغير ذلك من الضوابط، التي صيغت بأسلوب تربوي يضمن تقبل الطفل لها.
وكشف العبد القادر أن الجمعية ستتيح الوثيقة قريباً لجميع الأسر السعودية عبر منصة الاستشارات التي ستطلقها الجمعية عبر الشبكة.
من ناحية أخرى، أنهت جمعية «وئام للتنمية الأسرية» في المنطقة الشرقية مطلع هذا الأسبوع ثانية محطات حملتها التوعوية التي حملت عنوان «عقول خارج التغطية» بمدينة الدمام، والتي تعرف الوالدين خلالها على أهمية الاستخدام الأمثل للأجهزة الذكية لدى الأطفال. وشملت الحملة عدداً من الأركان التوعوية المتنوعة، حيث يمر الزائر على المستشار الأسري الذي يقدم عدداً من الحلول للوالدين للتعامل مع إدمان الأطفال على الأجهزة الذكية، وذلك من خلال الكتيب التعريفي ووثيقة الاستخدام الأمثل للأجهزة الذكية التي تضبط علاقة الطفل بالجهاز الذكي وفق مجموعة من الإرشادات والتوجيهات، كما تضمنت الحملة ركناً لاستديو الطفل لتشجيع الأطفال على تقديم المحتوى المناسب عبر الشبكة، وركناً للتوعية الطبية التفاعلية بالشراكة مع جمعية «الرحمة الطبية الخيرية»، ومجموعة من الألعاب الترفيهية التي تشجع الوالدين على مشاركة أبنائهم لحظات المرح.
السعودية السعودية

الوسائط المتعددة