محافظة الأحواز ونهراها الكبيران

السبت - 20 أبريل 2019 مـ - رقم العدد [ 14753]

محافظة الأحواز ونهراها الكبيران

  • A
  • A
نهر الكرخة
> تنقسم إيران، وفق هرمية الوحدات الإدارية، إلى 31 محافظة في المستوى الأول (الأعلى). ويأتي تحتها في المستوى الثاني القضاء، وينقسم القضاء بدوره إلى عدة مديريات تنقسم بدورها إلى عدة أقسام. في محافظة الأحواز (خوزستان بالفارسية) 27 قضاء مركزها مدينة الأحواز، بينما يبلغ عدد المدن 61 مدينة. يبلغ تعداد سكان محافظة الأحواز نحو 4.7 مليون نسمة (عام 2011)، وهي إحدى المحافظة الثلاث في جنوب البلاد التي يشكل فيها العرب، إضافة إلى فئات تنحدر من أصول عربية، غالبية السكان.

نهر الكرخة:
ينساب نهر الكرخة من ينابيع منحدرات شمال شرقي الأحواز وتجتمع روافده الرئيسية بنهر سيمرة الذي يدخل الأحواز من محافظة إيلام ونهر زال من محافظة لُرستان في ضواحي مدينة الصالحية التي أصبح اسمها انديمشك، بموجب قرار من مجمع اللغة الفارسية في 1935 يقضي بتغيير أسماء المناطق العربية.يتجه الكرخة من مدينة الصالحية باتجاه مدينة الأحواز جنوباً، بموازاة نهر كارون، قبل أن يبتعد عن كارون ويتجه غرباً باتجاه سهل ميسان مطوقاً تلالاً رمالية تمتد من مدينة السوس إلى مناطق مجاورة لمدينة العمارة مركز محافظة ميسان، وينقسم إلى جزأين أساسيين بمدينة الخفاجية: جزء يتجه إلى مدينة البسيتين الحدودية وجزء آخر يتجه إلى الحويزة لينتهي مطاف الجزأين في هور الحويزة بعدما يقطع 755 كيلومتراً.

نهر كارون:
يُعد نهر كارون بنحو 950 كيلومتراً أطول أنهار إيران. ويشق طريقه من غرب جبال زاغروس إلى شط العرب من وسط مدن الأحواز والمحمّرة وعبادان ودسبول (دزفول) وتُستر والصالحية. ويسمى النهر في التراث العربي بـ«الدجيل» وعرف باسم «المسرقان» في فترات تاريخية.
يشكل هذا النهر العمود الفقري لوجود ملايين العرب جنوب غربي إيران. واحتضن النهر حضارة عيلام التي تعايشت مع حضارات العراق القديمة، ولكن في العصور الحديثة، فقد النهر ميزته منذ سنوات وهي دخول السفن التجارية حتى مدينة الأحواز. وينتشر العرب على ضفتي نهر كارون على غرار نهر الكرخة وتعود أفخاذ قبائل عربية عريقة مثل طيئ والخزرج وتميم وبني أسد وكعب ومذحج وبني لام والسودان وربيعة إضافة إلى السكان الأصليين في الأحواز مثل الصابئة المندائيين.
ايران أخبار إيران

الوسائط المتعددة