ترمب: ميغان ماركل «شريرة» لكنها ستكون أميرة جيدة جداً

السبت - 01 يونيو 2019 مـ -

ترمب: ميغان ماركل «شريرة» لكنها ستكون أميرة جيدة جداً

  • A
  • A
الرئيس الأميركي دونالد ترمب ودوقة ساسكس ميغان ماركل (رويترز)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»
عبّر الرئيس الأميركي دونالد ترمب عن صدمته من تعليقات ميغان ماركل السابقة والسلبية عنه، وذلك قبيل زيارته إلى المملكة المتحدة، الأسبوع المقبل.
ويتوقع الرئيس الأميركي ترحيباً هائلاً من الملكة إليزابيث والأميرين تشارلز وهاري في قصر باكنغهام يوم الاثنين، بحسب تقرير نشره موقع صحيفة «الصن» البريطانية.
وأعرب ترمب أثناء حديثه إلى«الصن» في البيت الأبيض، عن شرفه الكبير بلقاء الملكة البريطانية البالغة من العمر 93 عاماً.
لكن يبدو أن ترمب لن يلتقي دوقة ساسكس وزوجة الأمير هاري، حفيد الملكة، وذلك لانشغالها بمولودها الجديد، «أرتشي».
ومن المعروف أن ماركل، وهي أميركية الجنسية، كانت من مؤيدي حملة هيلاري كلينتون في الانتخابات الرئاسية لعام 2016. وكانت قد أكدت أنها لن تصوت لترمب علناً وأدلت بتصريحات سلبية عنه.
وأصرّ ترمب لدى سؤاله عن الموضوع على أنه لم يكن يعلم هذا الأمر، وأفاد: «لم أكن أعرف ذلك. ماذا أستطيع قوله؟ لم أكن أعرف أنها شريرة».
وكشف أيضاً أنه ليس لديه أي فكرة بأنه لن يقابل ميغان في زيارته إلى بريطانيا التي تستغرق ثلاثة أيام.
لكنه في الوقت نفسه صرح بأن ميغان «يمكن أن تنجح كثيراً في دورها الجديد»، وتوقع أنها ستكون «أميرة أميركية جيدة جداً».
وأضاف: «إنها لطيفة، وأنا متأكد من أنها ستقوم بعمل ممتاز».
وأكد التقرير أن جميع أبناء ترمب سيرافقونه خلال الزيارة، إلى جانب زوجته ميلانيا، وذلك بهدف «تبادل الخبرات».
ويريد الرئيس الأميركي من إيفانكا وتيفاني وإريك ودونالد جونير عقد اجتماعات «الجيل القادم» مع الأميرين ويليام وهاري. وقال: «أعتقد أن أولادي سيجتمعون معهم. سيكون ذلك لطيفاً».
أميركا المملكة المتحدة ترمب العائلة الملكية البريطانية

الوسائط المتعددة