«أوديمار بيغيه» تواجه حرارة الصيف بساعة من السيراميك

الخميس - 01 أغسطس 2019 مـ - رقم العدد [ 14856]

«أوديمار بيغيه» تواجه حرارة الصيف بساعة من السيراميك

  • A
  • A
لندن: «الشرق الأوسط»
لأنه الصيف بكل ما يحمله من معاني الانطلاق والتحرر والرغبة في إكسسوارات عملية، أضافت دار «أوديمار بيغيه» إلى مجموعتها الأيقونية «رويال أوك» ذات التقويم الدائم، ساعة جديدة مصنوعة من السيراميك الأبيض، تتميز بالمتانة والخفة، وبطابع رياضي أنيق. المعروف أن السيراميك يُشكل تحديا لصناع الساعات، نظرا لصعوبة السيطرة عليه، لكنه يبقى مادة تستحق الجهد الذي تستنزفه لأنه يتمتع بمقاومة عالية للخدوش والصدمات الناتجة عن التفاوت الحراري، كما يتحمل درجات الحرارة العالية. لكن للحصول على هذه النتيجة، فإنه يخضع لعدة تشطيبات يدوية وعمليات. في هذه الساعة أُجريت التشطيبات النهائية عليه بنوعين من الصقل، الأول خطي ناعم والثاني لامع.
ما يُضفي على الساعة المزيد من الأناقة الميناء أزرق اللون الذي جاء مُزيّنا بالتقطيعات المعروفة باسم «غراند تابيسري»، وتباين مع عدادات اليوم والتاريخ والشهر الفضية اللون، إلى جانب مؤشر القمر الفلكي عند موقع الساعة 6. وأرقام أسابيع السنة مطبوعة على الطوق الداخلي، وأيضا مؤشر السنة الكبيسة - الذي قدمته أوديمار بيغيه لأول مرة عام 1955 – عند موقع الساعة 12.
المملكة المتحدة موضة

الوسائط المتعددة