ظريف: أميركا حولت منطقة الخليج إلى «علبة كبريت قابلة للاشتعال»

الاثنين - 12 أغسطس 2019 مـ -

ظريف: أميركا حولت منطقة الخليج إلى «علبة كبريت قابلة للاشتعال»

  • A
  • A
وزير خارجية إيران محمد جواد ظريف (إ.ب.أ)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
اتهم وزير خارجية إيران محمد جواد ظريف الولايات المتحدة اليوم (الاثنين) بتحويل منطقة الخليج إلى «علبة كبريت قابلة للاشتعال».
ونقلت وكالة «رويترز» للأنباء عن ظريف قوله في تصريحات تلفزيونية: «الخليج ضيق وكلما زاد وجود السفن الأجنبية فيه أصبح أقل أمنا».
وأضاف: «إغراق المنطقة بالأسلحة من قبل أميركا وحلفائها حولها إلى علبة كبريت قابلة للاشتعال»، وكان النائب الأول لرئيس الجمهورية الإيرانية، إسحاق جهانغيري، قد صرح في وقت سابق اليوم قائلا إن استقرار وأمن الممرات المائية الدولية وسواحل الشمال والجنوب ومضيق هرمز، تشكل خطا أحمر بالنسبة لإيران، مضيفا أن «وجود القوات الأجنبية في الخليج هو السبب في التوتر وعدم الاستقرار».
ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية (إرنا)، عن جهانغيري قوله في المنتدى الاقتصادي الأول لدول بحر قزوين، المنعقد في مدينة تركمانباشي بتركمانستان، إن «خروج أميركا غير القانوني من الاتفاق النووي دليل واضح على عدم التزام واشنطن بالاتفاقيات الدولية».
واعتبر جهانغيري أنه «في الوقت الذي تعلن فيه الوكالة الدولية للطاقة الذرية مرات كثيرة، التزام إيران بخطة العمل المشتركة في إطار الاتفاق النووي، تقوم أميركا بفرض الحظر الظالم واللامشروع واللاإنساني على إيران، وتعزز وجودها في الخليج لإثارة التوتر وعدم الاستقرار في المنطقة».
وكان الاتفاق بين إيران والأعضاء الدائمين بمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة - هم الولايات المتحدة وبريطانيا وروسيا وفرنسا والصين - بالإضافة إلى ألمانيا والاتحاد الأوروبي، يقضي بوضع حد للبرنامج النووي الإيراني في مقابل رفع العقوبات.
وانسحب الرئيس الأميركي دونالد ترمب من الاتفاق العام الماضي، وأعاد فرض العقوبات على إيران.
وفي رد انتقامي، بدأت طهران في رفع نسبة تخصيب اليورانيوم وزادت من مخزونها فوق المستوى المتفق عليه في وقت سابق من الشهر الماضي.
ايران أخبار إيران

الوسائط المتعددة