اشتباكات بين الشرطة ومتظاهرين في هونغ كونغ

السبت - 24 أغسطس 2019 مـ -

اشتباكات بين الشرطة ومتظاهرين في هونغ كونغ

  • A
  • A
هونغ كونغ: «الشرق الأوسط أونلاين»
تصاعد التوتر، اليوم (السبت)، في هونغ كونغ حيث اشتبكت شرطة مكافحة الشغب مع محتجين قرب مركز للشرطة في حيّ للطبقة العاملة، مما أثار شكوكا حول استمرار الاحتجاجات السلمية التي استمرت أياماً عدة.

وسار آلاف المحتجين الذين اعتمر كثيرون منهم خوذا صلبة ووضعوا أقنعة غاز، في منطقة كوون توغ الصناعية، حيث اعترضهم عشرات من أفراد شرطة مكافحة الشغب بالدروع والهروات. وسد المتظاهرون الطريق باستخدام حواجز المرور وأعمدة البناء المصنوعة من الخيزران بينما كانوا يصيحون بوجه رجال الشّرطة الذين ردّوا بإطلاق الغاز المسيّل للدموع ورذاذ الفلفل.، وفق «وكالة الصحافة الفرنسية».

وانتشرت سحب الغاز المسيّل للدموع في ارجاء المنطقة فيما كان المحتجون ينسحبون، تاركين خلفهم زجاجات مكسورة وعلى الأقل حريقا واحدا مشتعلا. واوقفت الشرطة الكثير من المتظاهرين الذين ارتدوا ملابس سوداء بعدما اخترقوا صفوف المحتجين.

وباتت الشرطة هدفاً لغضب المحتجين بسبب رد فعلهم العنيف على الاحتجاجات المستمرة منذ أسابيع. وتصاعدت الكراهية بعد استخدام الشرطة الهروات والرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع ضد المتظاهرين.

وبعد أعمال عنف واشتباكات خطيرة قبل عشرة أيام، خصوصا في مطار المدينة التي تمتع بحكم ذاتي، تراجع ما بدا أنه توجه إلى العنف في المدينة. لكنّ التوتر خيم على تظاهرة اليوم منذ بدابتها، بعد أنّ تجمع في الصفوف الأولى عدد من المحتجين المتشددين المعروفين باسم «الشجعان».

يذكر أن التظاهرات بدأت في هونغ كونغ باحتجاجات على مشروع قانون يتيح تسليم المطلوبين إلى الصين القارية، لكنها توسعت للمطالبة بحقوق ديمقراطية في المدينة التي تتمتع بحكم شبه ذاتي عام منذ أن أعادتها بريطانيا إلى الصين عام 1997.
هونغ كونغ هونغ كونغ أخبار

الوسائط المتعددة