إشارات سريعة

الأربعاء - 28 أغسطس 2019 مـ - رقم العدد [ 14883]

إشارات سريعة

  • A
  • A
بوغاتي سنتوديتشي
> أثارت دار «سوذبي» لمزادات السيارات الكثير من السخرية أثناء مزاد لبيع سيارة «بورشه» نادرة صنعها المهندس بورشه بنفسه لصالح النظام النازي في ألمانيا في عام 1939. السيارة اسمها «تايب 64»، وكان مقدراً لها أن تباع بثمن يصل إلى 20 مليون دولار، ولكن «سوذبي» افتتحت المزاد بسعر 30 مليون دولار. وتصاعد السعر بعد ذلك إلى 70 مليون دولار، وسط ذهول الحضور، ليعلن بعدها مدير المزاد أنه كان يقصد 17 مليون دولار. وهنا انتشر الاستياء العام بين الحضور، وتم وقف المزاد وسحب السيارة منه.
> من أغلى السيارات التي عرضت في مهرجان «بيبل بيتش»، هذا الشهر، كانت سيارة «بوغاتي» الجديدة «سنتوديتشي». واعتمدت السيارة في تصميمها على طراز تجريبي ظهر في تسعينيات القرن الماضي اسمه «إي بي 110»، ولكنها استعارت معظم مكوناتها من طراز «شيرون»، ومنها المحرك سعة 8 لترات المكون من 16 أسطوانة على شكل «W» يوفر للسيارة قدرة 1600 حصان. وسوف تبني الشركة 10 سيارات فقط من هذا الطراز قيمة كل منها 8.8 مليون دولار.
> مع التحول إلى الدفع الكهربائي، تعاني شركات قطع غيار السيارات من متغيرات في السوق تهدد مستقبلها. وتعاني الصناعة من انخفاض الطلب، الأمر الذي دفعها إلى تسريح 22 ألف عامل في أميركا وحدها في العام الماضي. وتعترف معظم شركات القطاع أن النجاح في الماضي لا يضمن الاستمرار في السوق، وأن التحدي الذي يواجه الشركات الآن هو البقاء في الأسواق.
> قررت شركة «نكست موف» الألمانية لتأجير السيارات إلغاء صفقة استيراد 100 سيارة تيسلا «موديل 3» بعد ظهور بعض المشكلات الفنية في أول دفعة تسلمتها مكونة من 15 سيارة. وقالت الشركة إنها تستخدم بنجاح سيارات تيسلا «إس» و«إكس» في أسطولها، ولكنها لم تتلق الخدمة الملائمة لإصلاح بعض العيوب مثل الضباب داخل مصابيح الإضاءة وبعض الخدوش على جسم السيارات. وقالت شركة «تيسلا» إن إلغاء الصفقة كان لأسباب أخرى، وإنها كانت تعمل على إصلاح العيوب وتقديم سيارات بديلة عندما ألغيت الصفقة.
> أعلنت وكالة اختبارات السلامة الأوروبية «يورو إنكاب» أنها بداية من عام 2022 سوف تمنع منح درجة خمسة نجوم إلى السيارات التي لا تحتوي على نظم التحذير من وجود أطفال في السيارات عند مغادرتها. وتحذر الأنظمة الجديدة صاحب السيارة، إذا ترك طفلاً في السيارة وحده، وإذا لم يستجب تتصل الأنظمة بالشرطة والإسعاف. وتعالج هذه الاحتياطات الجديدة حوادث وفيات الأطفال من الحرارة الشديدة داخل السيارات.

الوسائط المتعددة