استقالة وشيكة لرئيس وزراء الجزائر

الأربعاء - 11 سبتمبر 2019 مـ - رقم العدد [ 14897]

استقالة وشيكة لرئيس وزراء الجزائر

المظاهرة الأسبوعية للطلبة تشدد على «إفشال خطط الالتفاف»
  • A
  • A
جانب من المظاهرات الرافضة لحوار السلطة في العاصمة الجزائرية أمس (رويترز)
الجزائر: بوعلام غمراسة
تعزّزت، أمس، فرضية إقدام السلطة في الجزائر على إحداث تغيير وشيك يطال رئيس الوزراء نور الدين بدوي، إرضاءً للحراك الشعبي وتسهيلاً لإجراء انتخابات رئاسية العام الحالي. فقد نقلت وكالة «رويترز» عن «مصدرين كبيرين»، أن بدوي «سيستقيل قريباً لتسهيل إجراء انتخابات العام الحالي»، نزولاً عند رغبة «الحراك» المستمر منذ 22 فبراير (شباط) الماضي. وأضافت أن هذا التغيير سيسهم في إطلاق ترتيبات استعجالية بالحكومة والبرلمان، للمصادقة على قانون استحداث «سلطة مستقلة لتنظيم الانتخابات»، تعوض وزارة الداخلية في تسيير العملية الانتخابية.

وربط محللون بين استقالة بدوي الوشيكة وتقديمه حصيلة نشاط حكومته، التي عيّنها بوتفليقة أواخر مارس (آذار) الماضي خلال اجتماع لمجلس الوزراء ترأسه الرئيس الانتقالي للدولة عبد القادر بن صالح أول من أمس. وكان هذا أول اجتماع لمجلس الوزراء برئاسة بن صالح منذ تسلمه مهامه خلفاً للرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة في 2 أبريل (نيسان) الماضي.

وتزامنت هذه التطورات مع خروج المئات من طلبة الجامعات في مظاهرات، أمس، مثلما اعتادوا على ذلك كل يوم ثلاثاء، في مدن عدة مثل العاصمة ووهران وقسنطينة، حيث رفعوا شعارات ترفض خطة السلطة تنظيم انتخابات رئاسية العام الحالي، وتتوعد بإفشال ما سموه «أي خطة للالتفاف على الحراك».

...المزيد
الجزائر أخبار الجزائر

الوسائط المتعددة