سهر الصايغ ماهرة في الطهي... لكنها لا تدخل المطبخ

الأحد - 15 سبتمبر 2019 مـ - رقم العدد [ 14901]

سهر الصايغ ماهرة في الطهي... لكنها لا تدخل المطبخ

من أطباقها المفضلة السمك والدجاج
  • A
  • A
القاهرة: محمد الشيخ
عبّرت الفنانة المصرية سهر الصايغ، عن حبها لتذوق أطباق الأسماك والدواجن بكل طرق تقديمها، رغم ذلك كشفت عن أنها لا تتناول غير الجبن خلال أسفارها، وتفضل القديمة منها، «لأنها تعاني من انخفاض في ضغط الدم»، وقالت إنها تفضّل المطبخين المصري والسوري.

وتحدثت الصايغ في حوار إلى «الشرق الأوسط» عن تجربتها مع المطبخ، ورأت أنه «لا يوجد بينهما عداوة»، فهي تحب الطبخ، لكن لا تفضل دخول المطبخ باستمرار، وذهبت إلى أن «الوقوف في المطبخ كل يوم لمدة ساعتين لطهي الطعام الذي يتم تناوله في عشر دقائق عمل غير إنساني».

وانتهت الصايغ إلى أنها بذلت محاولات مضنية لذوق القرنبيط، لكنها جميعها فشلت، وبجانب ذلك أشارت إلى أنها لا تتذوق أيضاً الجبن الريكفورد والفسيخ، «مهما شعرت بالجوع»... وإلى نص الحوار:

> بداية، ما هو طبقك المفضل؟

- أنا أحب الدواجن، بكل بطرق طهيها المشوي منها والمحمر والبانيه والشيش طاووق والمسلوق، وكذلك أحبها مع المكرونة وأي أطعمة أخرى، وهذا لا يمنع أني أتناول أطعمة وأطباقاً مختلفة، مثل الأسماك، لكن يظل طبق الدواجن في المقدمة.

> أطلعينا على علاقتك بالمطبخ؟

- لا توجد عداوة بيني وبينه، فأنا أحب المطبخ كثيراً، لكن لا أحب دخوله باستمرار، وأرى أن الوقوف في المطبخ كل يوم لمدة ساعتين لطهي الطعام حتى أتناوله في 10 دقائق شيء غير إنساني، ومجهود مضاعف، لكن أدخله عندما أشتاق إليه بمعدل مرتين في الأسبوع، أو أن أشتهي طعاماً محدداً، وبخاصة أنى ماهرة في إعداد الطعام.

> هل لديك مطعمك مفضل؟

- جميع مطاعم الأسماك، محببة لدي، فأنا أعشقها بمختلف أنواعها، وطرق تقديمها، وأفضّل الذهاب إلى مطعم «قدورة» في المهندسين، و«بحرين»، في منطقة المنيل، وعندما أذهب للاستجمام في العين السخنة، أتردد على مطاعم كثيرة للمأكولات البحرية أفضلها من وجهة نظري «أبو حنين»؛ فهو أكثر من رائع وأذهب إليه دائماً. ويظل أن السمك به فوائد كثيرة، وأصنافه كثيرة، كما أنها تحافظ على البشرة والشعر والكولاجين، والأظافر، ولا أملّ من تناوله أبداً.

> في أسفارك... ما هي الوجبة التي تفضلي تناولها؟

- الجبن، فلا أفضّل تجريب الأكلات المختلفة أو الغريبة، وبخاصة إذا ذهبت إلى دولة لأول مرة، ولا أعلم عن طرق طهيهم، وبالتالي أبتعد عن الأكلات المرتبطة بالثقافات الأخرى المختلفة، وتظل الجبن هي الملاذ الآمن، والوجبة المضمونة في هذا التوقيت.

> هل لك مطبخ مفضل؟

- مطبخي المفضل هو المصري، ويليه السوري؛ نظراً لأنهما يقدمان الأكلات الحريفة، ولا أكذب عليك، لا أحب المطاعم الإيطالية أو الصينية أو الهندية، فالأكل الهندي يسرف في زيادة التوابل في الأطعمة بشكل كبير، وهذا لا يروق لي.

> ما هو مطعمك المفضل للعزائم؟

- عندما أقدم الدعوة لأحد أصدقائي أو أسرتي، فلا أجد أهم من مطاعم الأسماك، فهي من ناحية مضمونة، والناحية الثانية تقدم أطباقاً غير تقليدية لا نقبل عليها في منازلنا، إلا لو كانت «دليفري»، وعادة أذهب إلى مطعم «سي غل» العائم في منطقة العجوزة (بمحافظة الجيزة).

> ما هو آخر مطعم قمت بزيارته؟

- مطعم «بورتادورو» الإيطالي في مصر.

> ماذا تفضلين... السكريات أم الموالح؟

- أفضل الأكل المالح، وبخاصة الجبن القديمة؛ وذلك لأني أعاني من انخفاض ضغط الدم، ولا أتناول السكريات بكثرة لأنها تضرني، مع العلم أن الموالح مضرة والإفراط في كل شيء يضر بالصحة، لكن أتحمل تناول الموالح عن السكريات.

> وهل هناك طعام لا تفضلين تذوقه؟

- القرنبيط، ومع ذلك بذلت محاولات لتذوقه، لكن جميعها فشلت، وأيضاً لا أتذوق الجبن الريكفورد والفسيخ، فمهما شعرت بالجوع لا يمكن أن أتناول أي منهما أبداً.
مصر الأطباق

الوسائط المتعددة