لقاء سعودي ـ يمني «مثمر» أكد دعم الرياض شرعية اليمن ووحدته

الأحد - 15 سبتمبر 2019 مـ - رقم العدد [ 14901]

لقاء سعودي ـ يمني «مثمر» أكد دعم الرياض شرعية اليمن ووحدته

خالد بن سلمان التقى هادي بتوجيه من ولي العهد
  • A
  • A
الرئيس اليمني لدى لقائه نائب وزير الدفاع السعودي في الرياض أمس (سبأ)
الرياض: «الشرق الأوسط»
جدد الأمير خالد بن سلمان بن عبد العزيز نائب وزير الدفاع السعودي، موقف بلاده الدائم في دعم الشرعية في اليمن لمواجهة تمرد وانقلاب الميليشيات الحوثية المدعومة من إيران، والحفاظ على وحدته وأمنه واستقراره، وذلك خلال لقائه الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، أول من أمس، في الرياض، بتوجيه من الأمير محمد بن سلمان ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي.

ووصف الأمير خالد بن سلمان، اللقاء، عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، بـ«المثمر والإيجابي»، مشيراً إلى أن اللقاء «بحث العلاقات بين البلدين، والشراكة الاستراتيجية، وأهمية الحوار لمعالجة القضايا الداخلية في اليمن، ومواصلة التعاون والتنسيق لمواجهة الميليشيات الحوثية المدعومة من إيران، ومكافحة الإرهاب، وتأمين الملاحة».

وحسب وكالة الأنباء السعودية «واس»، فإن اللقاء جرى خلاله «التأكيد على موقف المملكة الثابت والداعم لليمن وشرعيته الدستورية بقيادة الرئيس عبد ربه منصور هادي، حتى يعم الأمن والسلام والاستقرار وفقاً لمرجعيات السلام المتعارف عليها المتمثلة بالمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، ومخرجات الحوار الوطني، والقرارات الأممية ذات الصلة، وفي مقدمتها القرار 2216، وأن أمن اليمن جزء لا يتجزأ من أمن المملكة».

ونقل خالد بن سلمان للرئيس اليمني تحيات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز والأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي.

كما أشاد نائب وزير الدفاع بحرص الرئيس اليمني على الحوار لمعالجة القضايا وسعيه لإنجاحه.

من جانبه، أكد الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، أن هناك توافقاً استراتيجياً دائماً بين اليمن والسعودية تجاه القضايا المصيرية في مواجهة التمدد الإيراني، ودعم اليمن وشرعيته ووحدته وأمنه واستقراره.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية عن هادي قوله: «لقد جسدت السعودية أصالة التعاون وصدق الإخاء المبني على المصير والهدف المشترك، وذلك ما تجلى في وقوفها الدائم إلى جانب الشعب اليمني، وتقديم التضحيات والدماء لنصرته وعزته، وإعادة أمنه واستقراره عبر (عاصفة الحزم)، وإعادة الأمل بقيادة رجل الحزم والعزم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز».

حضر اللقاء سفير خادم الحرمين الشريفين لدى اليمن محمد سعيد آل جابر، ومن الجانب اليمني نائب رئيس الجمهورية اليمنية الفريق الركن علي محسن صالح، ورئيس الوزراء اليمني معين عبد الملك، ونائب رئيس الوزراء اليمني سالم الخنبشي، ومدير مكتب رئاسة الجمهورية اليمنية عبد الله العليمي.
السعودية اليمن صراع اليمن

الوسائط المتعددة