ملكة جمال إيران تخشى القتل وتطلب اللجوء في الفلبين

الأربعاء - 23 أكتوبر 2019 مـ -

ملكة جمال إيران تخشى القتل وتطلب اللجوء في الفلبين

  • A
  • A
ملكة الجمال الإيرانية بهاره زاري بهاري (ديلي ميل)
مانيلا: «الشرق الأوسط أونلاين»
تتوسل ملكة جمال إيرانية إلى الفلبين لإعطائها حق اللجوء خشية أن تُقتل إذا تم ترحيلها بعد أن طلبت طهران تسليمها بحجة قيامها باعتداء، وفقاً لما نشره موقع صحيفة «ديلي ميل» البريطانية.
وبهاره زاري بهاري، طالبة طب الأسنان، مثلت إيران في مسابقة ملكة جمال القارات لعام 2018 في مانيلا بالفلبين، هي محتجزة في مطار نينوي أكينو الفلبيني منذ ستة أيام بعد أن وضعت إيران إخطاراً لدى الإنتربول يفيد بقيام بهاري بجريمة مزعومة.
وتقول الفتاة البالغة من العمر 31 عاماً إن تهمة الاعتداء الموجهة لها هي «كذبة كبيرة»، وتعتقد أنها مستهدفة بسبب آرائها السياسية في إيران ودعمها لحقوق المرأة.
وقالت بهاري: «إذا عدت إلى بلدي سوف يقتلونني».
ونقلت صحيفة «التلغراف» البريطانية عنها قولها: «لا يوجد لدي أي أخبار أو معلومات جديدة عن سبب بقائي هنا».
وقالت السلطات الفلبينية إنه «تم تقييد بهاري» من دخول أراضيها بسبب الإشعار الذي أعطي للإنتربول.
والتهمة الموجهة ضد بهاري هي الاعتداء والضرب وتتعلق بحادث مزعوم مع مواطنة إيرانية في الفلبين.
ومع ذلك، قال مارك بيرت من وزارة العدل الفلبينية، لصحيفة «التلغراف»: «ليس لدينا أي سبب لرفض دخولها يتعلق بانتهاكها قوانيننا».
وبحسب التقرير، طلب اللجوء الخاص بها قيد المراجعة حالياً بمساعدة من محام.
وفي يناير (كانون الثاني)، ظهرت بهاري في مسابقة ملكات جمال تحمل صورة رضا بهلوي الذي يعيش في المنفى، ويُنظر إليه على أنه بطل للديمقراطية وشخص يمكنه يوماً ما تغيير نظام إيران.
وصرحت بهاري قائلة: «لقد استخدمت صورته على خشبة المسرح لتكون صوت شعبي لأن كل الأخبار ووسائل الإعلام تتجاهلنا».
ايران أخبار إيران

الوسائط المتعددة