الشاي يوقف الزمن في محطة بادينغتون

الأحد - 27 أكتوبر 2019 مـ - رقم العدد [ 14943]

الشاي يوقف الزمن في محطة بادينغتون

بيار ماركوليني يحول الحلوى البلجيكية إلى تقليد إنجليزي
  • A
  • A
لندن: جوسلين إيليا
تقليد الشاي الإنجليزي بدأ منذ القرن الثامن عشر في إنجلترا، وكانت فكرته وليدة جوع آنا دوقة بيدفورد عند نحو الساعة الرابعة بعد الظهر، وكان من الصعب عليها الانتظار لغاية الساعة الثامنة لتناول وجبة العشاء، فجاءت بفكرة السندويتشات والحلوى لسد ثغرة الجوع ما بين الغداء والعشاء.

هذا التقليد الجميل أخذ منحى آخر مع الزمن ليخرج من القصور ويصبح متوفرا للعامة في الفنادق الراقية.

اليوم تبنت الكثير من المقاهي العصرية فكرة تقديم الشاي الإنجليزي في قالب جديد بعيدا عن الرسميات والتكلف وأصبح الخبازون يتفنون بتقديم الأفضل وكان آخرهم الخباز البلجيكي العالمي بيار ماركوليني Pierre Marcolini الشهير بالحلوى التي يقدمها في محلات حول العالم، فافتتح منذ أسبوعين ولأول مرة مقهى يحمل اسمه يتخصص بتقديم الشاي فترة ما بعد الظهر مازجا المهارة الفرنسية في صناعة الحلوى مع تقديم أجود أنواع السندويتشات وأكثرها تنوعا.

اختار بيار ماركوليني فندق هيلتون لندن بادينغتون Hilton London Padington الذي يعتبر من أعرق وأقدم الفنادق ويتميز بتصميمه وموقعه في محطة قطارات بادينغتون، وتمت الاستفادة من المساحة المخصصة للمقهى الجميل والزاهي بألوانه وأطلق عليه اسم «الزمن يتوقف هنا» [email protected] Stops Here وبالفعل وبمجرد الدخول إلى هذا المكان الصغير نسبيا تجد عقارب الزمن تعود بك إلى الوراء، فالديكور يذكرك بأنك في محطة قطارات، فوزعت في زوايا المكان حقائب سفر وقبعات ومظلات، أما المقاعد فتشبه تلك على طراز مقاعد القطار وتتميز باللونين الأزرق الداكن والأصفر مع أرضية من الخشب وطاولات من الرخام بقاعدة من الحديد تكسوها سجادة حمراء تزيد المكان رونقا.

يمكن الدخول إلى «بيار ماركوليني» من باب الفندق الرئيسي أو عبر باب مستقل عند إحدى زوايا الفندق.

تم التركيز في الشاي على أنواعه عالية الجودة التي تم استقدامها من مزارع خاصة في الهند والصين واليابان وتايوان وسريلانكا وغيرها من الدول الشهيرة بزراعة الشاي.

ويقدم الشاي في أكواب من البورسلين المصنوع خصيصا في سريلانكا في حين توضع السندويتشات وقطع الحلوى على منصة من ثلاثة أطباق ويزين الطاولة قفص ذهبي تكسوه الزهور الجميلة يوضع في قعرها إبريق الشاي.

من الأصناف الذي ابتكرها ماركوليني لشاي بعد الظهر «برالين فينانسييه» وكيك «يوزو مولوف» وماكاورن بنكهة الـ«باشن فروت» والشوكولاته بالإضافة إلى الآيس كريم وتقدم حلوى السكونز التقليدية بأصناف جديدة من نوعها، فتدخل الشوكولاته فيها والبعض الآخر يدخل فيه الجبن الأزرق وتقدم أيضا السكونز التقليدية المصنوعة من الزبدة فقط وتلك المحشوة بالفاكهة المجففة.

يبدأ تقديم الشاي يوميا من الساعة 12 ظهرا ولغاية الساعة 6 مساء والسعر هو 36 جنيها إسترلينيا، وهو مقبول بالمقارنة مع أسعار الشاي في لندن في فنادق أخرى.

- من هو بيار ماركوليني؟

> بدأت دار بيار ماركوليني في بروكسل عام 1995 وماركوليني صانع شوكولاته وحلوى مميز يعتبر من بين أكبر الأسماء في العالم في هذا المجال. اشتهر بحملاته المستمرة للتشجيع على استعمال المواد المستدامة ويطبق هذا الأسلوب في تصنيع الشوكولاته.

يملك ماركوليني محلات كثيرة حول العالم تحت اسم Maison Pierre Marcolini واشتهر بأسلوبه الصديق للبيئة في طريقة تصنيع الشوكولاته واستقدام حبوب الكاكاو مباشرة من أصحاب المزارع في البرازيل وكوبا والإكوادور والكاميرون ومدغشقر وفنزويلا والبيرو.

من أشهر الأصناف التي يبتكرها ماركوليني الشوكولاته والماكارون ويملك حاليا أكثر من 40 محلا حول العالم في بلدان مثل بلجيكا وفرنسا والمملكة المتحدة وموناكو واليابان والصين.
المملكة المتحدة الأطباق

الوسائط المتعددة