حول العالم

الأربعاء - 06 نوفمبر 2019 مـ - رقم العدد [ 14953]

حول العالم

  • A
  • A
القاهرة: «الشرق الأوسط»
تونو - اليابان:

مدينة رعوية تقع بقلب مجموعة من التلال وسط محافظة إيتواي، وتتميز بطبيعتها الريفية الساحرة والممارسات الزراعية التقليدية. تشتهر بكونها «مدينة الفولكلور»، بفضل موقعها الجغرافي في أكثر نقطة منخفضة بين مرتفعات كيتاكامي، ونجاحها في الحفاظ على مخزون ثري من المعتقدات والأساطير والتقاليد اليابانية العريقة.

ترسخت هذه المكانة المميزة مع صدور كتاب «حكايات تونو» عام 1910 الذي وضعه الكاتب الياباني ياناغيتا كونيو، مؤسس علم الدراسات الفلكلورية اليابانية. وفي ثنايا الكتاب، خلد كونيو مجموعة ضخمة من الكائنات الأسطورية مثل «كابا»، عفريت يعيش في الماء يشبه السلحفاة ويقال إنه يلتهم الأطفال، أصبحت اليوم مصدر إلهام للكثير من قصص الرسومات المتحركة اليابانية.

يمكن للزائرين الإقامة في منازل ريفية تقليدية تعرف باسم «نامبو ماغاريا»، والتي تسهم في الانغماس أكثر في الأجواء الفلكلورية السائدة بتونو. وحول تونو، توجد ثلاث قرى فلكلورية تضم منازل تقليدية ومتاحف للتعرف أكثر على القصص الشعبية والأساطير اليابانية: قرية فوروساتو، وتفتح أبوابها من نوفمبر (تشرين الثاني) حتى فبراير (شباط)، وسعر تذكرة الدخول 540 يناً، ودينشوين وتفتح أبوابها على مدار العام وسعر تذكرة الدخول 320 يناً، وأخيراً متنزه تاكامورو سويكوين ويغلق أبوابه في الاثنين الرابع من كل شهر وسعر تذكرة الدخول 320 يناً.

كما متحف تونو للحكايات الشعبية، الذي يعتمد على أفلام وصور لبث الحياة في قصص الفلكلور الشعبي. ويضم كذلك منزل ياناغيتا الأصلي.



ساريسيلكا - فنلندا:

تعتبر القرية الواقعة شمال فنلندا وجهة مثالية لعاشقي أجواء القطب الشمالي. تقع بمنطقة جبلية على ارتفاع نحو 300 متر عن سطح البحر وعلى مسافة 250 كيلومتراً إلى الشمال من الدائرة القطبية، في أقصى شمال القارة الأوروبية. وتعتبر بمثابة منتجع أكثر منها قرية عادية، بالنظر إلى أنها تتألف بصورة أساسية من مجموعة متنوعة من الفنادق والأكواخ المخصصة لقضاء العطلات.

تشكل ساريسيلكا بوابة أكبر ثاني متنزه وطني في فنلندا: متنزه أورهو كيكونين الوطني. ويتميز المتنزه بمناطق برية لم يمسها بشر وأودية نهرية ومجموعة من المرتفعات بها العديد من القمم أعلاها يبلغ ارتفاعه 500 متر.

النشاط الأبرز للزائرين هو التزلج على الجليد، بما في ذلك التزلج بالقبقاب الجليدي والخروج في نزهات طويلة سيراً على الأقدام وركوب الدراجات.

وفي منطقة إيناري ـ ساريسيلكا، ستجد نفسك أمام مجموعة واسعة من الخيارات الممتعة، ما بين الخروج في رحلات سفاري في غابات أشجار الصنوبر الجليدية أو على امتداد نهر إيفالو وصولاً إلى بحيرة إيناري باستخدام مركبات الجليد. إلا أن هذه الرحلة تستلزم أولاً الحصول على درس في قيادة المركبات الجليدية وإجراءات السلامة.

ويمكنك قضاء الليل جالساً على مزلاج في أحضان الطبيعة حول نار صغيرة لتستمتع بالسماء المزدانة بالنجوم المتلألئة والهدوء الساحر من حولك وأيائل الرنة التي تتجول من حين لآخر في الأرجاء وتتميز بطبيعتها الودودة. وتوفر بعض الفنادق إمكانية الإقامة في «أكواخ إسكيمو» زجاجية، تبدو ليلاً أقرب إلى نجوم متناثرة على سطح الأرض! وإذا كنت محظوظاً ستحظى بتجربة مشاهدة الشفق القطبي بألوانه المبهرة، لكن من المتعذر ضمان حدوث هذه الظاهرة الطبيعية في وقت بعينه.

الوسائط المتعددة