«لدينا القيم نفسها»... ميشيل أوباما تدافع عن صداقتها مع جورج دبليو بوش

الأربعاء - 11 ديسمبر 2019 مـ -

«لدينا القيم نفسها»... ميشيل أوباما تدافع عن صداقتها مع جورج دبليو بوش

  • A
  • A
الرئيس الأميركي الأسبق جورج دبليو بوش والسيدة الأميركية الأولى السابقة ميشيل أوباما (أ.ف.ب)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»
دافعت السيدة الأميركية الأولى السابقة ميشيل أوباما عن صداقتها مع الرئيس الأميركي الأسبق جورج دبليو بوش في مقابلة جديدة مع ابنة بوش، جينا بوش هاغر.
وقالت السيدة الأولى السابقة، زوجة الرئيس السابق باراك أوباما، البالغة من العمر 55 عاماً، أثناء حديثها في برنامج «توداي شو»، إنه رغم أن هي وبوش (73 عاماً)، قد يختلفان بشأن مسائل سياسة، فإنه يوجد في الواقع الكثير من القواسم المشتركة بينهما، بحسب تقرير لصحيفة «ديلي ميل» البريطانية.
وأوضحت ميشيل: «قيمنا هي نفسها. نحن نختلف حول أمور سياسية، لكننا لا نختلف على الإنسانية».
وقالت: «لا نختلف حول شؤون الحب والرحمة. أعتقد أن هذا الأمر مشترك بالنسبة لنا جميعاً. المشكلة فقط أننا نضيع في خوفنا مما هو مختلف».
وتعرَف الاثنان على بعضهما أكثر على مدار العقد الماضي، حيث ينتمي الرؤساء والسيدات الأوائل إلى نادٍ حصري للغاية ويظهرون في الأحداث المهمة نفسها.
وقالت ميشيل لجينا: «لقد أتيحت لي الفرصة لأجلس مع والدك في الجنازات، وتشاركنا اللحظات السعيدة والحزينة، وتبادلنا قصصاً عن أطفالنا وعن آبائنا».
ولاحظ الأميركيون صداقة السيدة الأولى السابقة وبوش، حيث تجلس ميشيل إلى جانب الرئيس السابق في معظم المناسبات التي تجمعهما وفقاً للبروتوكول المتبع. ولقد أتاح ذلك لهما الفرصة للتحدث ومشاركة الوجبات الخفيفة، بحسب التقرير.
وقالت ميشيل: «أنا والرئيس بوش، نحن زملاء نجلس إلى جانب بعضنا بسبب البروتوكول في جميع المناسبات الرسمية. إنه شريكي في كل شيء رئيسي ونحن معاً في كل الأوقات».
وتحدثت ميشيل أيضاً عن السياسة لفترة وجيزة، قائلة إنها والرئيس السابق باراك أوباما ينتظران لمعرفة من سيفوز بترشيح الحزب الديمقراطي لانتخابات عام 2020 الرئاسية قبل تقديمها الدعم لأي مرشح.
أميركا الولايات المتحدة

الوسائط المتعددة