لاتسيو يستهل حملة دفاعه عن لقب كأس إيطاليا بمواجهة كيرومينزي اليوم

الثلاثاء - 14 يناير 2020 مـ - رقم العدد [ 15022]

لاتسيو يستهل حملة دفاعه عن لقب كأس إيطاليا بمواجهة كيرومينزي اليوم

يوفنتوس العائد لصدارة الدوري ينتظر لقاء سهلاً أمام أودينيزي غداً
  • A
  • A
رونالدو (رقم 7) يسجل من ركلة الجزاء هدف تأمين فوز يوفنتوس على روما بالدوري (أ.ف.ب)
روما: «الشرق الأوسط»

يستهل حامل اللقب لاتسيو ويوفنتوس حامل الرقم القياسي بعدد الألقاب، مشوارهما في كأس إيطاليا لكرة القدم باستضافة الأول لكيرومينزي من الدرجة الثانية اليوم، والثاني لأودينيزي غداً في الدور السادس عشر.
فيما يحل أتالانتا الوصيف الذي أقصى يوفنتوس من الدور ربع النهائي العام الماضي، ضيفاً على فيورنتينا غداً.
وسيدخل يوفنتوس بطل إيطاليا في المواسم الثمانية الماضية المباراة، معززاً بثقة ابتعاده في صدارة الدوري المحلي بفارق نقطتين عن إنتر، بعد فوزه خارج أرضه على روما 2 - 1 مساء أول من أمس في المرحلة 19، مستفيداً من سقوط إنتر في فخ التعادل أمام أتالانتا 1 - 1 السبت.
ويطمح يوفنتوس المتوج باللقب في 13 مناسبة بعد أن سيطر عليه بين عامي 2015 و2018، لوضع خيبة أمل العام الماضي خلفه، في ظل سعيه لتحقيق الثلاثية التاريخية تحت إشراف المدرب ماوريتسيو ساري المتمثلة بألقاب الدوري الذي لن يكون لقمة سائغة هذا الموسم، والكأس المحلية ودوري أبطال أوروبا بعدما أوقعته القرعة مع ليون الفرنسي في الدور الـ16.
وتلقى يوفنتوس أخبار سيئة بخطر ابتعاد مدافعه الدولي التركي مريح ديميرال عن الملاعب حتى نهاية الموسم بسبب خضوعه لعملية جراحية في الرباط الصليبي الأمامي للركبة.
وتعرض ديميرال للإصابة في الدقيقة 19 من الفوز ضد روما (2 - 1) على الملعب الأولمبي في العاصمة بالمرحلة 19، فترك مكانه للدولي الهولندي ماتيس دي ليخت، علماً بأنه افتتح التسجيل لفريق «السيدة العجوز» في الدقيقة الثالثة.
وقال يوفنتوس في بيان له أمس: «ديميرال يعاني من التواء في الركبة اليسرى، الاختبارات التي خضع لها هذا الصباح كشفت عن ضرر في الرباط الصليبي الأمامي وآخر في الغضروف. خضوعه لعملية جراحية سيكون ضرورياً في الأيام المقبلة». ولم يحدد يوفنتوس مدة غياب ديميرال، لكن هذا النوع من العمليات الجراحية يبعد اللاعبين عن الملاعب لعدة أشهر.
أما لاتسيو المتوج العام الماضي على حساب أتالانتا في النهائي (2 - صفر)، فقد وجه إنذاراً قوياً هذا الموسم لمنافسيه، إذ يحتل المركز الثالث في الدوري ويعيش فترة من الانتعاش الكروي في الوقت الحالي، مع تحقيقه 10 انتصارات متتالية، كما أنه فاز بلقب كأس السوبر الإيطالي على حساب يوفنتوس 3 - 1 في ديسمبر (كانون الأول) الماضي. ومن غير المتوقع أن يواجه لاتسيو صعوبة أمام كيرومينزي، الذي يبتعد بنقطة واحدة فقط عن منطقة الهبوط في دوري الدرجة الثانية.
من جهته، يستقبل إنتر بطل المسابقة 7 مرات، آخرها عام 2011 وقبلها عام 2010، حين حقق الثلاثية تحت إشراف المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، اليوم، فريق كالياري الطامح هذا العام لاحتلال أقله أحد المركزين المؤهلين إلى الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ)، إذ يقدم الفريق مستويات مميزة في الدوري هذا الموسم ويحتل المركز السادس متقدماً على كل من تورينو السابع وميلان الثامن، وسيسعى لتحقيق المفاجأة وإقصاء فريق المدرب أنطونيو كونتي.
ويستقبل نابولي حامل اللقب عام 2014 بيروجيا من الدرجة الثانية اليوم، ومن الممكن أن يواجه فريق الجنوب بعض المشاكل أمام منافسه الساعي للحصول على مقعد مؤهل إلى مباريات ملحق الصعود للدرجة الأولى.
وقال جينارو غاتوسو المدير الفني لفريق نابولي: «كل تفكيري ينصب على المرحلة المقبلة، يجب علينا أن نواصل العمل لمحاولة تحقيق بعض النتائج الجيدة، إنها طريق طويلة من أجل استعادة ثقة هذا الفريق حتى ينجح في إظهار قدراته».
وفي المباريات الأخرى، يحل فيورنتينا ضيفاً على أتالانتا رابع الدوري والطامح لوضع خيبة نهائي العام الماضي خلفه غداً، ويحل سبال متذيل ترتيب الدوري ضيفاً على ميلان المتوج آخر مرة بالكأس عام 2013. وتحسن ميلان بشكل ملحوظ منذ عودة النجم السويدي المخضرم زالاتان إبراهيموفيتش، لكنه يبتعد بفارق نقطة واحدة عن نابولي الحادي عشر بجدول الدوري. ويرى ميلان مسابقة الكأس فرصة للعبور إلى بطولة الدوري الأوروبي الموسم المقبل.
وفي ختام الدور 16 الخميس، يحل بارما ضيفاً على روما.


إيطاليا Italy Football

الوسائط المتعددة