عمرها 7.5 مليار سنة... اكتشاف أقدم المواد على الأرض

الثلاثاء - 14 يناير 2020 مـ -

عمرها 7.5 مليار سنة... اكتشاف أقدم المواد على الأرض

  • A
  • A
حبيبة غبار في نيزك مورشيسون (بي بي سي)
شيكاغو: «الشرق الأوسط أونلاين»
اكتشف العلماء، بعد تحليلهم أحد النيازك، أقدم المواد المعروفة بأنها موجودة على الأرض، بحسب تقرير لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي).

ووجد العلماء حبيبات الغبار داخل الصخرة الفضائية، التي سقطت على الأرض في عام 1960، ويبلغ عمرها 7.5 مليار سنة.

وتشكلت أقدم حبيبات الغبار في النجوم التي ولدت قبل وقت طويل من ولادة نظامنا الشمسي.

وقد نشر فريق من الباحثين النتيجة في مجلة الأكاديمية الوطنية للعلوم بالولايات المتحدة الأميركية.

وعندما تموت النجوم، تخرج الجسيمات المتكونة داخلها إلى الفضاء، ثم يتم دمج هذه «الحبوب في النجوم والكواكب والأقمار والنيازك الجديدة»، وفقاً للتقرير.

وقال المؤلف الرئيسي للبحث، فيليب هيك، أمين المتحف في شيكاغو فيلد وأستاذ مشارك في جامعة شيكاغو: «إنها عينات صلبة من النجوم، حبيبات غبار نجوم أو (ستاردست) حقيقية».

وقام فريق من الباحثين من الولايات المتحدة وسويسرا بتحليل 40 حبة في جزء من نيزك «مورشيسون»، الذي سقط في أستراليا عام 1969.

وقالت جينيكا جرير، المؤلفة المشاركة في جامعة شيكاغو: «بدأ الأمر بتكسير شظايا النيزك إلى مسحوق». وتابعت: «بمجرد أن تم فصل كل القطع، أصبح النيزك يشبه معجوناً تنبعث منه رائحة زبدة الفول السوداني الفاسدة».

وبعد ذلك، تمت إذابة هذه العجينة في الحمض، ولم يتبقَّ سوى مادة «ستاردست». وقال فيليب هيك: «يشبه ذلك حرق كومة قش للعثور على إبرة».

وأشار الدكتور هيك لـ«بي بي سي نيوز» إلى أن «10 في المائة فقط من الحبوب تبلغ من العمر أكثر من 5.5 مليار سنة، و60 في المائة منها تعدّ صغيرة، أي عمرها يتراوح بين 4.6 و4.9 مليار سنة».
أميركا science علوم الفضاء

الوسائط المتعددة