حشد استثنائي لـ«العشرين» غداً لمكافحة الوباء

الأربعاء - 25 مارس 2020 مـ - رقم العدد [ 15093]

حشد استثنائي لـ«العشرين» غداً لمكافحة الوباء

برئاسة السعودية ومشاركة دولية واسعة... و«بؤرة» في طريقها إلى أميركا
  • A
  • A
عمال خلال استراحة الغداء في مصنع سيارات بمدينة ووهان الصينية بؤرة تفجر فيروس {كورونا} حيث بدأت الحياة في العودة إلى طبيعتها تدريجياً (أ.ف.ب)
عواصم: «الشرق الأوسط»

أعلنت الرئاسة السعودية لمجموعة العشرين عقد قمة القادة الاستثنائية الافتراضية، غداً، برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، بهدف مناقشة تنسيق الجهود العالمية لمكافحة جائحة «كورونا» والحد من تأثيرها الإنساني والاقتصادي، وسط حشد استثنائي لمنظمات أممية ودولية وتجمعات إقليمية دُعيت للمشاركة.

وفي وقت تستعد مقاطعة هوباي الصينية لرفع قيود التنقل المفروضة عليها منذ أكثر من شهرين، عبرّت منظمة الصحة العالمية عن مخاوف من أن تتحول الولايات المتحدة إلى بؤرة جديدة لتفشي وباء «كوفيد-19».

وأشارت مارغاريت هاريس، المتحدثة باسم المنظمة، إلى وتيرة تفشي الفيروس السريعة في الولايات المتحدة، التي سجّل فيها أمس أكثر من 40 ألف إصابة، و543 وفاة.

من جهتها، سجّلت السعودية، أمس، أعلى حصيلة يومية لإصابات بالفيروس (205 إصابات)، وأول حالة وفاة، تعود لمقيم أفغاني في المدينة المنورة يبلغ من العمر 51 عاماً.

وواصلت دول عربية تعزيز التدابير الاحترازية، حيث أعلنت الحكومة السورية حظراً جزئياً من السادسة مساء حتى السادسة صباحاً، بدءاً من اليوم (الأربعاء). كما كثّفت مصر إجراءاتها لمواجهة فيروس «كورونا»، وقررت «حظر الانتقال في أنحاء البلاد كافة، بداية من اليوم، من السابعة مساءً حتى السادسة صباحاً، ولمدة أسبوعين». ودعا رئيس مجلس الوزراء، مصطفى مدبولي، المواطنين للالتزام بالتدابير الجديدة، متوعداً المخالفين بـ«العقوبات الواردة بقانون الطوارئ على المخالفين، سواء بالسجن أو الغرامة».

وفي غضون ذلك، انضمّت بريطانيا والهند إلى عدد من الدول عبر العالم في فرض تدابير عزل متفاوتة الصرامة على المواطنين، مما يرفع عدد الأشخاص المدعوين من السلطات إلى ملازمة منازلهم للتصدي لفيروس كورونا المستجد إلى أكثر من 2.6 مليار، أي نحو ثلث سكان العالم، بحسب تقديرات صحافية.

وعلى الصعيد المالي، قفزت الأسواق العالمية أمس، وسط مؤشرات على أن واشنطن تقترب من اتفاق على حزمة إنقاذ اقتصادي بتريليوني دولار، مما أشاع جواً من التفاؤل في الأسواق المنكوبة تحت وطأة عمليات بيع هي الأشد منذ الأزمة المالية العالمية.

في المقابل، توقّع الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا) انخفاض إيرادات شركات الطيران العالمية بمقدار 250 مليار دولار هذا العام، بتراجع نسبته 44 في المائة، مقارنة مع المستويات المسجلة في 2019، في الوقت الذي ينال فيه تفشي فيروس كورونا من القطاع.
...المزيد


السعودية العالم السعودية فيروس كورونا الجديد قمة العشرين

الوسائط المتعددة