ضبط 3 تركيات من «داعش» في نفق تحت الأرض بالموصل

الاثنين - 17 يوليو 2017 مـ - رقم العدد [14111]

ضبط 3 تركيات من «داعش» في نفق تحت الأرض بالموصل

1200 مقاتل في صفوف التنظيم... و800 امرأة وطفل يخضعون لسيطرته
  • A
  • A
قوات تركية تداهم أحد أوكار {داعش} في إسطنبول («الشرق الأوسط»)
أنقرة: سعيد عبد الرازق
كشفت مصادر تركية عن ضبط 3 نساء تركيات ضمن 20 مقاتلا أجنبيا ينتمون لتنظيم داعش الإرهابي قبضت عليهم قوات مكافحة الإرهاب العراقية في نفق تحت الأرض في البلدة القديمة من مدينة الموصل التي حررتها القوات العراقية من قبضة التنظيم.

وقالت وكالة دوغان التركية الخاصة أمس الأحد إن قوات مكافحة الإرهاب العراقية ألقت القبض خلال الأيام القليلة الماضية على 20 مسلحا يشتبه في أنهم ينتمون إلى تنظيم داعش من بينهم ثلاث نساء تركيات في نفق تحت الأرض في المدينة القديمة في الموصل.

وأضافت الوكالة، التي استندت إلى مصادر سويدية، أن قوات مكافحة الإرهاب العراقية عثرت على سترات انتحارية وأسلحة داخل النفق لافتة إلى أن من بين من ألقي القبض عليهم 5 ألمان، و3 روس، وشيشيانيا وثلاث نساء تركيات، وكنديتين بالإضافة إلى ستة باقين من ليبيا وسوريا.

وتشير إحصاءات رسمية في تركيا إلى وجود نحو 1200 تركي يقاتلون في صفوف تنظيم داعش الإرهابي في كل من العراق وسوريا. كما ذكرت دراسات غربية أن تركيا هي واحدة من أكبر مصادر المقاتلين الأجانب بالنسبة لتنظيم داعش.

وحسب تقديرات الولايات المتحدة، يتراوح عدد مقاتلي «داعش» ما بين 20 ألفا و31 ألفا و500 مقاتل.

وفي عام 2014 سيطر تنظيم داعش على القنصلية التركية في الموصل واحتجز 49 من الدبلوماسيين وعائلاتهم كرهائن قبل أن يطلق سراحهم عام 2015. وتوصل باحثون وخبراء أتراك، مؤخراً إلى أن عدد الأتراك الذين تجندهم منظمات متطرفة مثل «داعش» في تزايد مستمر، محذرين من أن ذلك يمثل خطرا متناميا على أمن تركيا الداخلي. وبحسب هؤلاء الباحثين يعيش نحو مائتي امرأة و600 طفل من الأتراك في مناطق خاضعة لسيطرة تنظيم داعش الإرهابي في سوريا.

ومؤخرا نقلت صحيفة «دوفار» التركية عن سيدة تركية فقدت زوجها قبل 3 أعوام بعد انضمامه لـ«داعش» أن نحو مائتي سيدة تركية فقدن أزواجهن في القتال الدائر في سوريا، ونحو 600 طفل تركي تتراوح أعمارهم بين عامين و12 عاما يعيشون في مناطق خاضعة لسيطرة التنظيم الإرهابي في سوريا.
العراق

الوسائط المتعددة